سليمان القانوني سلطان البرين والبحرين | ‏‏تحميل اشهر كتب برابط واحد كتب مجانية PDF

افضل موقع لتبدل الزوار و تحصل ترتيب اليكسا سجل وربح افضل ترتيب عن طريق البنر

Website Traffic
‏‏تحميل اشهر كتب برابط واحد كتب مجانية  PDF

تحميل كتاب مدخل الى علم الاثار قصص, تحميل كتاب مجانا, كتاب تحميل روايات تحميل افضل الكتب pdf, كتاب تفسير الاحلام , تحميل كتاب ,تحميل كتاب مناهج البحث العلمي pdf اشهر مواقع الكتب, مكتبة الكتب الالكترونية, أفضل الكتب

Wednesday, 23 January 2019

سليمان القانوني سلطان البرين والبحرين







مقدمة
كان السلطان سليمان القانوني يصف نفسه بالتعبيرات الموجودة في الكتابة السابقة؛ بفضل سلسلة انتصاراته التي تمت حتى العام الثامن عشر من سلطنته، وفي الواقع فإن من يلقي نظرة خاطفة على خريطة العالم في القرن السادس عشر الميلادي، پری دولة عظيمة منتشرة في ثلاث قارات تقع في جغرافية مركز العالم.
كانت هذه الدولة هي الدولة العثمانية التي تأسست کدولة تركمانية صغيرة بجانب القسطنطينية / إسطنبول، العاصمة المسيحية الأولى للإمبراطورية الرومانية الشرقية القديمة، ووسعت أراضيها في فترة وجيزة وهي تخطو إلى أوروبا، وقضت على الإمبراطورية البيزنطية وجعلت مرکزها عاصمة لها.
وفي أعقاب تشتت شمل الدولة السلجوقية وتمزقها بعد استيلاء المغول / الإيلخانيين مباشرة على الأناضول في القرن الثالث عشر الميلادي. صنع العثمانيون مكانة لهم بين الأسر التركمانية الحاكمة التي ادعت أنها تملك میراثها، وأسسوا دولة باسم جدهم عثمان بك (Bey). |
وفي خلال فترة وجيزة، كان العثمانيون الذين سيطروا على شبه جزيرة البلقان بسياسة الغزو التي اتبعوها تجاه العالم المسيحي قد أحرزوا في الوقت نفسه تقدما سياسيا حيث حققوا الوحدة تحت رايتهم في الأناضول.
وقد ازدادت سرعة تقدمهم عقب فتح القسطنطينية / إسطنبول. حيث باتت الدولة العثمانية تتمتع بقوة سياسية مهمة في العالم الإسلامي.
وتبني العثمانيون حماية الإسلام كمهمة أساسية بخدمة الأماكن المقدسة الحرمين الشريفين خصوصا بعد القضاء على السلطنة المملوكية.

No comments:

Post a Comment